الثلاثاء، 1 أبريل، 2008

عن الإمتحانات وقرفها 2

بعد كل اللى حصلى ده ..جتلى فجأة حالة من صحوة الضمير وبصيت للجدول كده لاقيت إنه فات إسبوعين (ماهو الإسبوع التانى حصلى حاجات تمنعنى برضة زى الأولانى بالظبط الظبوط)..المهم إنى خدت الجدول الرائع ورميته فى الزبالة (يا ريت أينشتاين كان خده ..كان حتى إستفاد من عبقريتى)..ومن الأخر عملت جدول جديد خالص ويتلخص فى إنى يادوب أذاكر كل المواد فى عشر أيام وأول مادة أمتحنها فى أربع أيام .. بصراحة المادة دى كانت أصعب مادة ..إسمها الحضارة..أو (سيفيليزاشن)..حاجة زى كده أنا أصلا من النوع اللى بتعقد من أى كلة إنجايزى بتنتهى ب إشن ..فما بالك كل الكلمة دى .هى مادة كده عاملة زى التاريخ ، تاريخ إنجلترا ..وكلها بالإنجليزى ..الله يحرق الإنجليز على الإنجليزى ..والكارثة يا اختى إن كل الملوك فى المادة دى إسمهم يا (ويليام) يا (هنرى )الأول والتانى والتالت والحادى عشر..إيه يا جماعة مفيش أسامى فى بلدكم ولا إيه؟؟ ولما أوضحت للدكتورة بتاعتى رأيي ده .. الست يا عينى سخسخت من الضحك وقالتلى

"يا بنتى الملك بيبقى إسمه أى حاجة عادى ..وأول ما يبقى الملك بيغير إسمه"

حاجة يعنى زى لقب ملكى يعنى ..أه يعنى ممكن مثلا الملك يبقى إسمه تامر بس أول ما يلبس التاج بيبقى ويليام ...هاهاهاها..والله عالم فاضية.

طبعا معنى إن واحدة زيي تذاكر الحضارة ..حد يسألنى ويحرجنى ويقولى يعنى إيه زييك؟ أقوله يعنى عمره فى حياته ما فتح الكتاب ولا يعرف المادة دى بتتكلم عن إيه ..المهم سيبكو من الفضوليين إللى بيسألوا دول وركزوا معايا أنا ..كنت بقول إنى أكيد علشان أذاكر المادة دى مذاكرة نضيفة فأنا أكيد محتاجة إن السنة تبدأ من أول وجديد ..وطبعا أى حد خد حصة واحدة درس خصوصى فى الفيزيا يعرف إن ده مستحيل إلا فى حالة واحدة إنى أعيد السنة الجاية وعليكو بخير..بس أنا قررت أنه لا هوان ولا إستسلام ..وقولت لنفسى لسه يا بت يا ميوشة قدامك 4 أيام بحالهم ( يا حوستك يا بهانة) .
أنا طول عمرى بحب التاريخ..ومقتنعة إن فيه طريقتين لمذاكرتة:

1- إنى أمسك كل فصل وأقعد أحفظ فيه ..يعنى امسك أول فصل وأفضل أحفظه تمام ..وأفرح بنفسى أوى وبعدين ادخل على التانى أحفظة أحسن من الأول..فأطير من الفرحة وبعدين ارجع للأولانى علشان أراجع الباين على بعض ألاقينى مش فاكرة منهم ولا كلمة ( طبعا ده لة تغاضينا على كونى عندى بس 4 أيام ..ومنهم يوم ضاع فى الخطة ).
2- الطريقة التانية بقى (ودى الطريقة اللى بحبها ) هى إنى أقرا الكتاب مرة واحدة على بعضة كأنه قصة مثلا وأفهم الموضوع كله بيتكلم على غيه بصفة عامة ..وبعدين فى الإمتحان ابدع بقى ..يعنى أخد الموضوع الأساسى ..وأدخله دماغى وبعد كده أحط عليه التحابيش بقى ( وطبعا التحابيش دى لعبتى)..لسه الفكرة ما وصلتش ( معقولة .. دى خارجة من نص ساعة ) ..طيب أبسطهالك ..وأنا فى تالتة ثانوى كان عندنا قصة فى العربى إسمها يوم القدس(ده أنا سمعت إنهم غيروها)..المهم القصة دى بتاعة عم صلاح الدين الأيوبى ( هو كان أيوبى ولا قليوبى ) يوم الإمتحان عرفت إن أشهر موقعة للأخ صلاح الدين هى موقعة حطين وفيها صلاح بيه إنتصر .. فلما جه السؤال عن موقعة حطين أكيد مش هقوله كده بس ..إنما هعيش بقى يعنى مثلا :
كان القائد صلاح الدين يمطى جواده الاصيل (قال يعنى أنا كنت معاه )..وينظر إلى جنوده فى قوة ويندفع للمعركة فى بسالة ، وكأنه يبث فيهم روح العزيمة والجهاد التى ستساعدهم على النصر المبين بإذن الله
وأى همبكة كده والسلام ... بس كده .

هناك تعليق واحد:

wanna b a bride يقول...

أللللللللف مبروك يا ميوشة على البلوج الجديد
عاجبني إسمه جدا..آدي التفاؤل والا بلاش

بس إيه يا بنتي غزارة الإنتاج دي؟

بوست كل يوم

يا بنتي كده مش هتلاحقي والا اليوميات كتير للدرجة دي؟

إتقلي ع الرز لحسن يشيط و في الآخر ننام من غير عشا

بهزر

ولا يهمك..سيري على بركة الله يا ميوش

:)
تحياتي يا قمر