الأحد، 30 مارس، 2008

عن الإمتحانات وقرفها

لو إنت فى كلية دلوقتى أو حتى إتخرجت هتعرف إن الترم الأول فى سنة أولى بيعدى بسرعة جدا وإنت لسه تايه..لسه بتعرف يعنى إيه كلية؟ ويعنى إيه دكاترة؟ ..وهم أصلا ليه إسمهم دكاترة مع إنهم مش بيكشفوا عليا فى كل محاضرة ولا حاجة؟ ..ليه مش أساتذة زى بتوع الثانوى؟..وليه إسمها محاضرة مش حصة؟..وليه إسمها دكتورة مش أبلة؟...أسئلة كتير بتقى فى دماغنا وجو جديد لسه بنحاول نندمج فيه.

أنا طبعا حصلى زى ما بيحصل لأى طالب سنة أولى (ما أنا زى أى بنت فى الدنيا كلها)...المهم إنى فجأة وبدون سابق إنذار لاقيت جدول إمتحانات الترم بيتعلق..لأ والأحلى إنك بتكتشف إن الإمتحانات بعد شهر واحد
("شهر" يادى النيلة ..طب أنا هعمل إيه؟؟)

الجملة دى بيقولها كل الطلبة بعد تعليق الجدول مباشرة ..وغالبا بتبقى العينين باصة لفوق واللسان مدلدل ،وطبعا ده اللى حصل معايا بالظبط (هو أنا يعنى أحسن منهم؟) .لما بقى روحت ..كنت مكتئبة على الأخر ..كتبت الجدول بتاع الإمتحانات فى ورقة كبيرة وعلقته على التلاجة..وبعد كده خدت بريك (إيه .. بتغدى ..أجوع يعنى علشان الإمتحانات ولا إيه؟؟)..المهم بعد الغدا خدت نفسى على أوضتى وقفلت الباب بعد ما كتبت عليه ممنوع الدخول والإزعاج..ورحت عاملة جدول مراجعة للمواد كلها..بس إيه ؟؟جدول محصلش ..أنشتاين نفسه لو شافه هيعترف على طول بعبقريتى ، الجدول كان عبارة عن إنى هذاكر كل مادةوأراجعها مرتين ..أما أول مادة همتحنها هذاكرها فى إسبوع لوحدها(والله يا بت يا ميوشة إنتى عشرة على عشرة) مسكت الجدول وبصيت عليه كده بكل فخر .. وقمت حطاه فى درج المكتب بتاعى وقعدت قدام الكمبيوتر شوية .. مالكوا بتبصولى كده ليه؟؟الجدول لسه هيبتدى من بكرة يعنى النهاردة أدلع نفسى شوية بقى.

بعد إسبوع من وضع الجدول لا قيتنى معملتش أى حاجة منه ..بس بجد لأسباب خارجة عن إرادتى ..أنا صحيح مش فاكراها كلها بس انا فاكرة إن فيه يوم كانت ماما عاملة فيه (محشى) ..و إنتوا بقى متعرفوش بقى مين هو محشى ماما .. دى يا جماعة صواريخ سفرة –سرير ( متعرفش يعنى إيه صواريخ سفرة- سرير)..يعنى تاكلها وتجرى على السرير لتانى يوم عدل..وفعلا أنا كلت
المحشى من هنا و خخخخخخخ..شفتوا بقى ماما هى السبب.

ويوم تانى بعد الغدا(لأ مكنشى محشى) كنت بتفرج على المسلسل وبعدين جيت اقوم من قدام التليفزيون معرفتش أبدا ..يا نهار زى بعضه..أنا شكلى كده.......

أنا :ماما.. إلحقينى يا ماماا..أنا مش عارفة اقوم أنا شكلى إتشليت.

ماما حبيبتى : تلاقى جسمك نمل من القعدة زى البطة قدام التليفزيون .

أنا ( والدمعة هتفر من عينى ):يا ماما أنا أعرف إن الإنسان إيده تنمل ..رجله تنمل ..إنما نص جسمه ينمل ؟؟!!وبعدين أنا كنت بتفرج على المسلسل.

ماما حبيبتى :مسلسل ؟؟!إتقى الله ده المسلسل المتخلف ده بيخلص الساعة 7 والساعة دلوقتى 1.5 بليل ..حرام عليكى يا شيخة ، ده أنا اللى هتشل.

وأخيرا ..وبالتعاون مع فرق العلاج الطبيعى ..تم إفاقة جسمى من الغيبوبة ..والدكتور أكد إن المده لو كانت زادت شوية ..كنت هلزق فى الكنبة .

يا منجى من المهالك يا رب.

هناك تعليق واحد:

SeNdReLLa يقول...

انا قلت بقي اقرى من الاول خالص عشان افهم كل حاجه بحذافيرها وادى اول تعليق على اول بوست بقي